وزارة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي تواصل تحفيز المواطنين في العين على المشاركة في الدورة الانتخابية الرابعة

تواصل وزارة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي وبالتعاون مع مكتب شؤون المجالس في ديوان ولي عهد أبوظبي جهودها الهادفة إلى نشر ثقافة المشاركة السياسية، وتحفيز المواطنين على المشاركة الفاعلة في انتخابات المجلس المقبلة، حيث نظمت في هذا السياق محاضرة توعوية بعنوان ” انتخابات المجلس الوطني الاتحادي 2019″ في مجلس محمد أحمد المحمود البلوشي بمنطقة الطوية في مدينة العين، شارك فيها مجموعة من المواطنين وأبناء المنطقة.   

وتخلل المحاضرة التي قدمها د. منصور البلوشي، استاذ القانون الدولي أهمية المشاركة في دعم العملية الانتخابية لتكريس نهج الشورى، ومواصلة مسيرة الإنجاز لدولة الإمارات في بناء نموذج برلماني يكون داعماً لتوجهات الحكومة لتحقيق التنمية المستدامة الشاملة وصناعة مستقبل أفضل، ومسانداً لها في تلبية تطلعات أبناء الوطن في الريادة والتميز في كافة المجالات.

وأشار الدكتور البلوشي خلال المحاضرة التي شهدت تفاعلاً كبيراً إلى برنامج التمكين السياسي لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة “حفظه الله” وضع أسس قوية لمسار التنمية السياسية لدولة الإمارات وفق مراحل متدرجة تناسب خصوصية المجتمع وتسهم في الحفاظ على المكتسبات وصون المنجزات الوطنية.

وقال:” المشاركة في دعم العملية الانتخابية هو تكريس لنهج الشورى الذي لطالما تميزت به دولة الإمارات، حيث عكس تزايد عدد المشاركين في الدورات السابقة وعياً سياسياً كبيراً لدى أبناء دولة الإمارات، وإدراكاً واضحاً لأهمية تفعيل دور المجلس الوطني الاتحادي لتلبية تطلعاتهم، ومناقشة أهم الموضوعات والقضايا التي تستحوذ على اهتمامهم.

وأضاف:” نحن اليوم مقبلون على استحقاق انتخابي آخر في مسيرة التنمية السياسية لدولة الإمارات يتطلب منا جمعياً التعبير عن انتمائنا وولائنا وحرصنا على المساهمة في مسيرة الإنجاز والتطور في كافة المجالات، وذلك من خلال المشاركة الفاعلة على نطاق واسع في دعم الانتخابات في جميع جوانيها وكافة مراحلها المختلفة دعماً لدور المجلس كمساند للحكومة في صناعة مستقبل أفضل للأجيال الحالية والقادمة.

وأشاد الحضور بهذه المبادرة التي تشكل مصدراً مهماً لإثراء معرفتهم ببرنامج التمكين السياسي لصاحب السمو رئيس الدولة “حفظه الله”، وتحسين وعيهم بدور المجلس الوطني الاتحادي في تعزيز مشاركتهم  عبر المساهمة في عملية صناعة القرار.

ويأتي تنظيم هذه المحاضرات ضمن سعي الوزارة لإطلاق المبادرات المبتكرة التي تسهم في تعزيز الوعي السياسي والتواصل مع جميع شرائح المجتمع، بالإضافة إلى مساهمتها في تحقيق رؤية الوزارة وأهدافها الاستراتيجية من خلال بناء شراكات وطنية طويلة المدى.

ويذكر أن المحاضرات التي تنظم في مجالس الأحياء في أبو ظبي تهدف إلى تعزيز ثقافة المشاركة من خلال نخبة من الخبراء والمتخصصين فيما تركز على تقديم آليات مبتكرة في تعزيز الوعي والتواصل مع جميع شرائح المجتمع بجانب إسهامها في تحقيق رؤية وزارة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي وأهدافها الاستراتيجية من خلال بناء شراكات وطنية طويلة المدى.

شكراً على آرائكم