وزارة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي تحتفل بيوم العلم

شاركت وزارة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي بفرعيها في أبوظبي ودبي باحتفالات يوم العلم الذي يتزامن مع ذكرى تولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة “حفظه الله” مقاليد الحكم، وتلبية لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، برفع علم دولة الإمارات أمام المباني الحكومية الاتحادية والمحلية في شتى أرجاء الدولة.

وقام سعادة طارق هلال لوتاه وكيل وزارة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي عند الساعة الحادية عشر برفع علم الدولة في الساحة الخارجية لمقر الوزارة في أبوظبي، ذلك بالتزامن مع رفعه في الساحة في مقرها دبي وذلك بحضور، سعادة الدكتور سعيد محمد الغفلي وكيل الوزارة المساعد لشؤون المجلس الوطني الاتحادي، سعادة سامي بن عدي وكيل الوزارة المساعد لقطاع الخدمات المساندة، إلى جانب مديرو الإدارات وموظفو الوزارة.

وقال سعادة طارق هلال لوتاه:” يوم العلم مناسبة وطنية عزيزة على قلوبنا جميعاً، فيها نجدد عزمنا، ونؤكد على التزامنا بتوحيد جهودنا وطاقاتنا، السير على نهج قيادتنا الرشيدة في العمل من أجل رفعة الوطن لتبقى راية دولتنا، ورمز وحدتنا عالية وشامخة بين الأمم تعكس مكانتها العالمية كنموذج للتطور والبناء، وقيمها الإنسانية كمنارة للتسامح والخير والعطاء.

وأضاف سعادته:” اليوم نقف أمام علم دولة الإمارات وقفة إجلال وإكبار لنؤكد على عمق ولائنا وخالص انتمائنا لهذه الأرض الطيبة، والتمسك بتراث مجتمعنا، ومواصلة مسيرة ابائنا لنصنع حاضر أفضل ومستقبل مشرق لأبنائنا وأجيالنا القادمة بكل عزيمة وإصرار لتحقيق آمال شعبنا في الوصول إلى المكانة الرفيعة التي تليق بطموحاتنا في أن نكون أفضل الدول على مستوى العالم.

ومن جانبهم أعرب موظفو الوزارة عن سعادتهم بهذه الفعالية، معبرين عن فخرهم واعتزازهم بإنجازات دولة الإمارات في شتى المجالات، والتي جعلتها تحظى بمكانة رائدة ومرموقة على كافة المستويات العالمية، وتحتل مراكز متقدمة على مؤشرات التنافسية، مؤكدين على العهد في العمل والبذل والعطاء لكي تبقى راية الوطن خفاقة عالية بين الأمم.

يعد يوم العلم مناسبة وطنية يعبر من خلالها أبناء دولة الإمارات عن عمق انتمائهم للوطن ولائهم لقيادته الرشيدة، حيث تتجلى بها مظاهر الوحدة والتلاحم في أبهى صورها للتأكيد على مواصلة العمل والعطاء من أجل رفعة الوطن.

شكراً على آرائكم